أختاه .. عددي نيتك تسعدي بآخرتك

هذه بعض المقتطفات من كتاب: أختاه.. عددي نيتك تسعدي بآخرتك

·  تجارة النيات تجارة العلماء

·  “إني لأحتسب نومتي كما أحتسب قومتي” معاذ بن جبل

·  رب عمل صغير عظمته النية، ورب عمل عظيم حقرته النية

·  النية اصطلاحا هي الإرادة المتوجهة نحو الفعل ابتغاء مرضات الله تعالي

·  العادات إذا سبقت بنية صالحة أثيب عليها صاحبها، وإن سبقت بنية فاسدة توعد بالعقاب

·  قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إنما الدنيا لأربعة نفر عبد رزقه الله مالا وعلما فهو يتقي فيه ربه ويصل فيه رحمه ويعلم لله فيه حقا فهذا بأفضل المنازل وعبد رزقه الله علما ولم يرزقه مالا فهو صادق النية يقول لو أن لي مالا لعملت بعمل فلان فهو نيته فأجرهما سواء وعبد رزقه الله مالا ولم يرزقه علما فهو يخبط في ماله بغير علم لا يتقي فيه ربه ولا يصل فيه رحمه ولا يعلم لله فيه حقا فهذا بأخبث المنازل وعبد لم يرزقه الله مالا ولا علما فهو يقول لو أن لي مالا لعملت فيه بعمل فلان فهو نيته فوزرهما سواء” (رواه الترمذي وقال: حديث حسن صحيح)

·  إحصائية لأحد من ذوي الستين عاما

العمل

الوقت الذي يستغرقه نسبيا

قبل البلوغ

15 سنة

الأكل والشرب وقضاء الحاجة

2 سنة

النوم

15 سنة

عبادات محضة

5 سنوات

باقي الأعمال المباحة

23 سنة

·  الوقت هو الحياة، والوقت الذي تستغرقه المباحات غير يسير، فإننا باحتسابها عند الله نؤجر عليها

·  إن وجد منك الشيطان إخلاصا فإنه يوسوس لك بأنك غير مخلص وبأن عملك ضائع فتتركه وهذا ما يريده

·  ترك العمل من أجل الناس رياء.

·  من ترك العمل خوفا من الإخلاص، فقد ترك العمل والإخلاص.

المصدر: أختاه.. عددي نيتك تسعدي بآخرتك، زينب أحمد أبو السعود، دارالفكر العربي

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s